Battlefield 2042 تستغنى عن طور القصة بشكله التقليدي – وفريق التطوير يبرر قراره

سعودي جيمزر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تم الكشف عن لعبة Battlefield 2042 رسميًا، والتي ستصدر بسعر 70 دولارًا على PS5 و Xbox Series، وعلى الرغم من تقديم العنوان عالمًا مستقبليًا بتفاصيل وخلفية درامية مميزة، إلا إنه لن يوفر طور لعب فردي بشكله المعتاد كما حدث في الإصدارات السابقة.

نعلم بالفعل أن هناك قصة مرتبطة بتطور الأحداث في المستقبل القريب في مشروع استوديو DICE المرتقب، وإليكم نبذة عن قصة عالم (Lore) لعبة باتلفيلد 2042:

نحن في عام 2042. العالم على شفا الانهيار. أدى نقص الغذاء والطاقة والمياه النظيفة إلى إفلاس وفشل عشرات الدول، ما تسبب في خلق أكبر أزمة لاجئين في تاريخ البشرية بأسرها. وتشمل فئة اللاجئين هذه “No-Pats” عائلاتٍ ومزارعين ومهندسين، وحتى جنودًا.

وفي خضم تلك الأزمة، شدَّت الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا العالم إلى حربٍ شاملة. وبدأ اللاجئون أو “No-Pats” ينضمون إلى كلا الجانبين– ليس قتالًا من أجل العَلَم، بل من أجل مستقبل هؤلاء No-Pats في هذا العالم الجديد.

ولكن على ما يبدو أن تلك الأحداث لا تبرر وجود طور قصة بالشكل التقليدي، حيث تم سؤال فريق التطوير بشكل مباشر عن غياب طور اللعب الفردي ومنافسات المعارك الملكية، وجاء الرد على لسان المطور Daniel Berlin الذي أوضح:

إذا نظرت لأصول الاستوديو، وما كنا نفعله لفترة طويلة، فقد قررنا أن لا يكون لدينا طور لعب فردي تقليدي هذه المرة، عوضًا عن ذلك، سنضع كل هذا التركيز وكل تلك الموارد في بناء أطوار اللعب الجماعية العميقة. لأن هذا هو العنصر الأكبر الذي نبرع فيه.

المثير للاهتمام أن المطور أكد وجود طرق جديدة لخوض أحداث اللعبة المرتقبة، ولكن سيتم الكشف عنها في وقت لاحق خلال فعاليات حدث EA Play في شهر يوليو.

يُشار إلى أن إصدار لعبة باتلفيلد 2042 مقررٌ في 22 أكتوبر 2021، على أجهزة PS4 و PS5 و Xbox One و Xbox Series S و Xbox Series X. كما ستتوفر على أجهزة PC عبر متاجر Steam و Epic Games و Origins.

ias

أبحث دوما عن القصة الجيدة والسيناريو المتقن والحبكة الدرامية المثيرة في أي لعبة فيديو، ولا مانع من التطرق للألعاب التنافسية ذات الأفكار المبتكرة والمثيرة

أخبار ذات صلة

0 تعليق