كابكوم تتباهى بـ Resident Evil Village – “أفضل لعبة رعب وبقاء بالتاريخ”

سعودي جيمزر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في مايو المقبل سيتم فتح أبواب القرية لاستقبال اللاعبين لمزيد من مغامرات الرعب والإثارة في Resident Evil Village اللعبة التي ينتظرها حمهور كبير بحماس، لاسيما لملاقاة Lady Dimitrescu التي تمثل جزء فقط من اللعبة.

هذا الجزء كما علمنا سابقاً سيقدم عدد ساعات لعب أكثر بكثير من الجزء السابع، وفي مقابلة أجريت مع منتج اللعبة بيتر فابيانو بمجلة بلايستيشن تحدث مطولاً عن لعبتهم المقبلة وسبب عودة إيثان كبطل لها. حيث قال بأن التخطيط للعبة بدأ يتشكل في أذهان المطورين منذ قرب نهاية Resident Evil 7 وأصبح الفريق مرتبطًا تمامًا بإيثان كشخصية وأراد أن يُتابع قصته وبالتالي جعل اللاعبين يواصلون المغامرة من منظوره. فهذه اللعبة هي تتمة للجزء السابع.

وتابع قائلاً بأن هذا ساعد على أن تبقى رؤيتهم تجاه اللعبة مُركّزة ومشاركة المعلومات باستمرار بين أعضاء فرق رزدنت إيفل مما ساعد في الوصول في النهاية لما يعتبرونه أفضل لعبة رعب للبقاء على قيد الحياة حتى الآن. كما أنهم يهدفون لمنح اللاعبين قدرًا أكبر من الحرية لاختيار الطريقة التي يتغلبون بها على التحديات مقارنة بما قدموه في الجزء السابع. ويقول موريماسا ساتو أنهم يريدون جعل اللاعب يشعر بأن Resident Evil Village هي فيلم رعب يمكنهم اللعب من خلاله.

وبالنسبة للشبه بينها وبين الجزء الرابع أقر المنتج بأنهم استلهموا بالفعل الكثير من عناصر اللعبة القادمة من رزدنت إيفل 4 حيث سيجد اللاعبون توازن بين القتال والاستكشاف وحل الألغاز وهناك الكثير من المفاجآت التي ستبقيك على أهبة الاستعداد طوال الوقت. وكنا قد علمتا بأنها تحوي عناصر ألعاب العالم المفتوح وميترويدفانيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق