معالجات إنتل Rocket Lake S تدعم آداء أسرع بنسبة 19% عن إصدارات العام الماضي #CES2021

التقنية بلا حدود 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت إنتل في معرض CES عن تفاصيل جديدة حول معالجات Rocket Lake S الجديدة، التي تنطلق بعدد أقل في الأنوية، مع آداء أسرع بنسبة 19% مقارنة بإصدارات العام الماضي.

ولقد أشارت إنتل إلى أن معالج Core i9-11900K وهو أعلى إصدار في السلسلة سيأتي بعدد أقل من الأنوية وآداء أسرع، كما أشارت إنتل في تصريحات سابقة إلى أن معالجات Rocket Lake S ستضم عدد 8 من الأنوية فقط، أي أقل من i9-10900K الذي جاء العام الماضي بعدد 10 من الأنوية.


اعلان



أيضاً من المتوقع أن يدعم الجيل القادم من المعالجات اللاعبين بشكل خاص للوصول إلى سرعات أعلى في معدل تحديث الإطارات لكل ثانية.

من جانب أخر تستعد إنتل للكشف عن الأجهزة التي ستضم Rocket Lake S خلال فعاليات CES للعام 2021، حيث من المتوقع أن تأتي هذه الأجهزة بآداء أفضل في كرت الشاشة بنسبة 50%، مع ترقية في تقنية الذكاء الإصطناعي بفضل تقنية  إنتل للتعلم العميق.

أيضاً من المتوقع أن يدعم معالج Core i9-11900K سرعة تصل إلى 5.3GHz، كما سيدعم الذاكرة المميزة بآداء أسرع DDR4-3200، كما تدعم معالجات Rocket Lake S معايير PCIe 4.0، كما ستتوافق مع سلسلة اللوحة الأم 400 الحالية، و500 القادمة.

المصدر

اعلان


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق