٧ من صغار الشياطين الحُمر قد يلمع نجمهم الموسم القادم في تشكيلة سولشاير .. من هم!؟

هاى كورة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سولشاير لا يزال واقفًا على عجلة التجديد والذي يعتمد فيها بشكل أساسي على شباب مسرح الأحلام أولد ترافورد، مما يُثبت درايته بإرث اليونايتد لجيل ٩٢ الذي كان من أبناء النادي قلبًا وقالبًا ليتحول بعد ذلك إلى جيل الأساطير المخلدة .
إلى جانب ماسون جرينوود وبراندون ويليامز هناك العديد من الأسماء الذي رشحها النرويجي للالتحاق بالفريق الأول أبرزهم “تيدين مينچي” .
“تيدين” قائد فريق اليونايتد دون الـ١٨ سنة الذي تأهل بفريقه إلى نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي للشباب يمكن أن يكون البديل المناسب وأحد الحلول لمشاكل الدفاع بجوار هاري ماجواير .
“ديشون بيرنارد” زميل تيدين في الدفاع والذي قد وضع الحبر على الورق مؤخرًا بضمان تواجده في النادي حتى صيف ٢٠٢٢، كان قد شارك في مباراة أستانا ضمن مسابقة اليوروباليج مع الفريق الأول، صاحب الـ١٩ عامًا والذي سبق أن كان ناشئ في تشيلسي قبل أن يحضره مورينيو في ٢٠١٧ .
“ديلان ليڤيت” متوسط الميدان الويلزي والذي احتفل بعيد ميلاده الـ١٩ عقب مشاركته الأولى ضمن صفوف الفريق الأول في مباراة أستانا أيضًا الذي انتهت بنتيجة ٢-١، كان قد استدعاه رايان جيجز لتمثيل منتخب بلاده في تصفيات أمم أوروبا ٢٠٢٠ خلال نوفمبر الماضي .
“إيثان جالبريث” لاعب متوسط ميدان شارك في العديد من تدريبات الفريق الأول خلال الموسم، لاعب دولي يمثل أيرلندا الشمالية، الحاصل على بطولة البريميرليج للفرق دون الـ١٨ عامًا ولقب هدف الموسم لعام ٢٠١٨ للفريق متغلبًا على كل من سانشيز وبوجبا في الفريق الأول .
“دماني ميلور” مهاجم مواليد عام ٢٠٠٣ أصبح الخيار الأول للفريق دون الـ٢٣ عامًا بعد التحاق زميله جرينوود بصفوف الفريق الأول، لاعب يمتاز بخفته ومهاراته المتعددة والذي ساهم في ٨ أهداف ضمن ١١ مباراة للفريق .
“إيثان لايرد” في نهاية يونيو ألحقه سولشاير لقائمة مدافعي الفريق الأول ومن المتوقع أن يمثل منافسة شرسة لـ آرون وان بيساكا في المستقبل – ظهير أيمن نمطي تميزه سرعته وقوته البدنية مما يمكنه من كسب العديد من الالتحامات وإيجاد الثغرات .
“چيمز جارنر” من عامه الثامن وهو أحد أشبال فريق الشياطين الحُمر، يأمل صاحب الـ١٩ عامًا أن مباراته الوحيدة مع الفريق الأول ضد كريستال بالاس عندما عانىٰ فريقه من أزمة الإصابات المتعددة لا تكون المباراة الأخيرة، امتدحه سولشاير في العديد من المناسبات قائلًا : ” چيمز جارنر هو مايكل كاريج النسخة الأصغر بـ٢٠ سنة” .



0 تعليق

يلا شوت