مطالباً بردع رئيس الزمالك ومحاسبة قناة ناديه.. شكوى جديدة من الأهلي لـ «الأعلي للإعلام» ضد مرتضى منصور

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز  

واصل النادي الأهلي تصعيده ضد رئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، وذلك على خلفية الفيديو المنسوب إليه والذي تضمن سباب لرئيس القلعة الحمراء محمود الخطيب، واللاعب محمود كهربا، بالإضافة إلى إساءته للشعب المصري بجملة "البلد دي مفيهاش راجل".

وتقدم النادي الأهلي بشكوى جديدة للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ضد رئيس نادي الزمالك وقناة ناديه؛ بسبب "التجاوزات غير الأخلاقية التي جاءت على لسانه؛ سواء في التسجيلات الخاصة برئيس الزمالك أو بكلامه أثناء مداخلته الهاتفية مع القناة أمس."

وقال الألي في شكواه إن "رئيس الزمالك لم يجد رادعاً، ويتطاول على هذا ويشتم ذاك، ويخوض في الأعراض وانتهك هو وقناته ميثاق الشرف الإعلامي، وتجاوز كل الحدود، في الوقت الذي تعهد فيه المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، من قبل، في بيان رسمي، صدر بتاريخ 14ــ 6ــ2020 أنه سوف يقوم بمعاقبة الذي يخرج عن النص، ويسحب ترخيص القناة الخاصة بناديه، لكن رئيس الزمالك ضرب بكل هذا وقبلهم نصوص القانون، عرض الحائط، واستمر على نهجه المتجاوز بحق النادي الأهلي وقياداته دون حسيب أو رقيب."

وطالب الأهلي "بتفعيل القانون، وأن يمارس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام صلاحياته في ردع رئيس الزمالك، والحفاظ على قيم وثوابت وتقاليد المجتمع المصري، الذي قد يعاني أزمة أخلاقية بسبب التجاوزات «الفجة» للمذكور."

وفي وقت سابق اليوم، تقدم النادي الأهلي بمذكرة لوزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي، مطالباً فيها بتفعيل القانون بحق التجاوزات غير الأخلاقية من رئيس الزمالك.

وأمس الأحد، تقدم الأهلي ببلاغ إلى النائب العام، المستشار حمادة الصاوي، كما أرسل خطاباً رسمياً إلى رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، مطالباً فيه بمحاسبة رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور.

يأتي هذا على خلفية الفيديو المنسوب لمرتضى منصور والذي ظهر فيه وهو يسب رئيس النادي الأهلي، محمود الخطيب، ولاعب الفريق الأحمر محمود كهربا.

ورداً على الفيديو،  نشر مرتضى منصور فيديو نفى فيه صلته بالفيديو، مؤكداً أنه "مفبرك" وغير حقيقي، مشيراً إلى أنه على خلاف بالفعل مع الخطيب لكنه لن يصل إلى حد التعدي بمثل تلك الألفاظ.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق