فعالية "يوم شينجيانغ" التابع للجناح الصيني في معرض إكسبو 2020...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دبي، الإمارات العربية المتحدة-الخميس 18 نوفمبر 2021 [ ايتوس واير ]

تم افتتاح فعالية "يوم شينجيانغ" من معرض إكسبو 2020 دبي بشكل رسمي في 11 نوفمبر 2021، تحت عنوان "شينجيانغ منطقة رائعة حيث التكنولوجيا والابتكار والتطور". حيث تم بث الفعالية على الهواء مباشرة للجمهور العالمي، من مكانه الرئيسي في أورومتشي، وذلك باستخدام وسائل متصلة بالانترنت وأخرى غير متصلة كرابط الفيديو الذي تم ارساله إلى دبي. وقد تم اطلاق خمسة أنشطة، بما في ذلك حفل الافتتاح والذي تم فيه دمج أقسام افتراضية وأقسام واقعية، وجولة افتراضية حول الأجنحة، وتوقيع عقود الشركات، والعروض الترويجية، والمعارض.

وقد حضر الفعالية وتحدث فيها عدد من المسؤولين والممثلين الصينيين والإماراتيين رفيعي المستوى سواء عبر الإنترنت أو على أرض الواقع، بما في ذلك تشين ويجون - عضو اللجنة الدائمة للجنة الحزب الشيوعي الصيني لمنطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم ونائب الحاكم التنفيذي للمنطقة؛ و ني جيان - سفير الصين لدى دولة الامارات، وعلي زهيري - سفير دولة الامارات لدى الصين، و تشن جيان - نائب رئيس المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية (CCPIT) ؛ وتشونغ بو - عضو اللجنة الدائمة للجنة الحزب الشيوعي الصيني لفيلق الإنتاج والبناء في شينجيانغ (XPCC) ؛ ونجيب علي - المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي.

وقد صرح تشين ويجون، نائب الحاكم التنفيذي لشينجيانغ متحدثا عن "بناء مجتمع بمستقبل مشترك للبشرية – مليء بالابتكار والفرص" أن الرئيس شي جين بينغ في رسالته الموجهة إلى الجناح الصيني قد دعا "شعوب جميع البلدان إلى العمل معًا، والاستجابة لنداء العصر، وتعزيز الحوكمة العالمية والسعي وراء التنمية المدفوعة بالابتكار، ودفع بناء مجتمع يتمتع بقدرة أكبر على الابتكار. فإن ذلك هو المستقبل المشترك للبشرية."

ومنذ آلاف السنين، انتقلت روح التعاون السلمي والانفتاح والشمولية والتعلم المتبادل والمنافع المتبادلة التي يجسدها طريق الحرير من جيل إلى جيل. وشينجيانغ هي المنطقة الأساسية للحزام الاقتصادي لطريق الحرير. حيث أنها جزء أساسي من "جسر أوراسيا القاري"، وقناة مهمة للتبادلات الاقتصادية والثقافية بين الشرق والغرب. وباعتبارها نافذة رئيسية لانفتاح الصين على الغرب، فإن شينجيانغ تلعب دورًا رئيسيًا في دفع تطوير مبادرة الحزام والطريق. ولم يكن فعالية يوم شينجيانغ مجرد نافذة للتعرف على المنطقة، بل كان أيضًا دعوة صادقة من شينجيانغ. وقد أعرب عن أمله في أن يتمكن الأصدقاء من الداخل والخارج من القدوم وإلقاء نظرة حول هذه المنطقة الجميلة لفهم شينجيانغ والصين بشكل أفضل، والشعور بضيافة السكان المحليين، وتقدير المناظر الطبيعية الرائعة والتاريخ الرائع وثقافة المنطقة، والاستماع إلى القصص الحية التي تحدث هناك. حيث ترحب المنطقة بحرارة بالأشخاص أصحاب الرؤية المميزة من جميع المجالات والذين يأتون للاستثمار وتطوير الأعمال، ويقدمون أفكارًا جديدة ويضخون زخمًا جديدًا في تطوير منطقة شينجيانغ إلى منطقة أفضل، ويساهمون في تعزيز التبادلات الودية بين الجانبين ويحرزون تعاوناً جديداً يعود بالنفع على كلا الطرفين.

وصرح سفير الإمارات العربية المتحدة علي ظاهري إنه قد سنحت له فرصة زيارة شينجيانغ الخريف الماضي. وقال: "لقد منحتني تلك التجربة ذكريات رائعة وتقدير أعمق لاتساع التنوع الثقافي في الصين.

كما أن المنطقة غنية بالموارد الطبيعية ومصادر الطاقة وتتميز بقربها من منطقة الخليج "، مضيفًا أنه يثق تمامًا في التنمية المستقبلية لشينجيانغ، وأن إكسبو 2020 دبي من شأنه أن يضيف المزيد من الفرص لتعزيز التبادلات الإقليمية.

وقد شارك في الفعالية أكثر من 200 شخصية من ممثلي الأعمال، عبر الإنترنت أو على الأرض الواقع، بما في ذلك ممثلو 16 دولة ومنطقة، ومنهم روسيا وكازاخستان وأوزبكستان وقيرغيزستان واليابان وإيران وكوريا الجنوبية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وأستراليا والنمسا وألمانيا وبولندا والإمارات العربية المتحدة وهونج كونج الصينية، بالإضافة إلى مندوبي جمعيات الأعمال الإقليمية والبلدية الصينية ذات الصلة، والإدارات الحكومية في شينجيانغ ومجتمع الأعمال. وقد شاهد البث المباشر للفعالية أكثر من 6.5 مليون شخص عبر الإنترنت.

أخبار ذات صلة

0 تعليق