تكريم المدير الاداري لشركة ريميني ستريت الهند ضمن قائمة أفضل 25...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاس فيغاس-السبت 11 سبتمبر 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير)—أعلنت اليوم شركة "ريميني ستريت" (المُدرجة في منصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMINI)، وهي المزود العالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات، ومزود الدعم الرائد من الطرف الثالث لمنتجات برمجيات "أوراكل" و "إس إيه بيه" وشريك "سيلزفورس"، أن معهد "جريت بليس تو وورك" الهند كرّم راجو غاديراجو، المدير الإداري لشركة "ريميني ستريت إنديا أوربريشنز برايفيت" المحدودة، كأحد أفضل 25 قائداً في الهند في أوقات الأزمات للعام 2021. وفي دراسة نفّذها شركة "جريت بليس تو وورك" الهند، وتم التحقق من صحتها من خلال ملاحظات الموظفين، تم تحديد عدد من قادة المؤسسات المتوسطة والكبيرة في الهند ممن برهنوا عن قيادتهم الاستثنائية في التعامل مع أزمة تفشي وباء "كوفيد-19" والجهود التي بذلوها في إرشاد ودعم مؤسساتهم للتغلب على أوجه عدم اليقين المرتبطة بالجائحة العالمية والتي تفاقمت بسببها.

 

وضعت جائحة "كوفيد-19" قادة الأعمال في الهند وحول العالم أمام تحديات جمّة ودفعتهم ليكونوا أكثر مرونة وابتكاراً وحسماً. وقد اضطر كبار القادة في الهند إلى إظهار سلوك قيادي مثالي منذ العام 2020، بما في ذلك إعادة تعريف نماذج الأعمال وأماكن العمل لتتناسب مع الاحتياجات الحالية، إلى جانب ضمان رفاهية القوى العاملة لديهم. وقد تمّ إدراج غاديراجو ضمن قائمة أفضل 25 قائداً في الهند في فئة المؤسسات متوسطة الحجم (التي تضم 100 إلى 500 موظف) تكريماً لقيادته المتميّزة خلال هذا العام الصعب. تجدر الإشارة إلى أن شركة "ريميني ستريت" توظف أكثر من 400 موظف بدوام كامل في جميع أنحاء الهند وتستمر في التوظيف بقوة.

 

ويُظهر البحث الذي نفّذته شركة "جريت بليس تو وورك" الهند أن أماكن العمل تتميز بالقيادة العظيمة وتجربة الموظف المتسقة والأداء المالي المستدام. تقدم المؤسسات التي تحصل على هذه الجائزة تجربة متسقة لجميع موظفيها بغض النظر عن الدور أو الجنس أو الوظيفة أو المستوى، وتتمتع برؤية مستدامة لإنشاء مكان رائع للعمل لجميع موظفيها.

 

وقال سيث إيه رافين، الرئيس التنفيذي في "ريميني ستريت" في هذا السياق: "يشرّفنا حصول  راجو على التكريم هذا العام باعتباره واحداً من أفضل القادة في الهند في أوقات الأزمات. وبحسب شركة ’جريت بليس تو وورك‘ الهند، برهن راجو فعلاً عن تمتعه بالميزات الرئيسية للقيادة أثناء الأزمات، بما في ذلك الإدارة الفعالة للقوى العاملة والحفاظ على استمرارية الأعمال وتنفيذ أعمال اشراك الموظفين وجهود الرفاهية." واضاف: "بقيادة راجو، تمكن فريق عمل ’ريميني ستريت‘ الهند  من أداء دورٍ أساسي في مساعدة الشركة على مواصلة رفع المعايير العالية لدعمها الحائز على جوائز والتميز في تقديم الخدمات، حتى في أصعب الأوقات."

 

لمحة عن معهد "جريت بليس تو وورك"  

 

يعدّ معهد "جريت بليس تو وورك" مؤسسة دولية مشهود لها تتمتع بمنصة لتجربة الموظفين لتقييم وتحديد الشركات التي تعتمد أفضل الممارسات والبرامج في إدارة الموارد البشرية وثقافة الشركة. في كل عام، تشارك أكثر من 10 آلاف شركة من أكثر من 60 بلداً مع معهد "جريت بليس تو وورك" لتنفيذ إجراءات التقييم والمقارنة والتخطيط لتعزيز ثقافة مكان العمل. علاوة على ذلك، تتميّز منهجية الشركة بكونها صارمة وموضوعية، وتعدّ المعيار الذهبي لتحديد أفضل أماكن العمل في مختلف الشركات التجارية والأوساط الأكاديمية والمنظمات الحكومية.

 

لمحة عن شركة "ريميني ستريت"

 

تعدّ شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI)، وهي شركة مُدرجة على قائمة "راسل 2000®" مزوّدًا عالميًا لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّدًا رائدًا للدعم من جهات ثالثة لمنتجات "أوراكل" و"إس إيه بيه" البرمجية وشريك "سيلزفورس". وتقدّم الشركة خدمات ممتازة وفائقة الاستجابة ومدمجة لإدارة ودعم التطبيقات التي تسمح لمرخصي برمجيّات الشركات بتوفير تكاليف كبيرة، وتحرير الموارد للابتكار وتحقيق نتائج أفضل على صعيد الأعمال. ولغاية اليوم، اعتمدت أكثر من 4,200 شركة من الشركات العالمية المدرجة على قائمة "فورتشن 500"، و"فورتشن جلوبال 100"، وشركات السوق المتوسطة، ومؤسسات القطاع العام وغيرها من المؤسسات من جميع القطاعات، على شركة "ريميني ستريت" باعتبارها مزوّدها الموثوق لخدمات ومنتجات برمجيّات تطبيقات الشركات. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com أو متابعتنا عبر "تويتر" على @riministreet ويمكنكم أن تجدوا صفحة "ريميني ستريت" على "فيس بوك" و"لينكد إن".

 

بيانات تطلعية

 

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار "قد"، "يجب"، "يمكن"، "نخطط"، "ننوي"، "نستبق"، "نعتقد"، "نقدّر"، "نترقب"، "محتمل"، "يبدو"، "نسعى"، "نواصل"، "المستقبل"، "سوف"، "نتوقع"، نستشرف"، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوقعاتنا فيما يخص الأحداث والفرص المستقبلية والتوسع العالمي ومبادرات النمو الأخرى واستثماراتنا في مثل هذه المبادرات. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال "ريميني ستريت"، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، تأثير التزامات خدمة الدين المستمرة للتسهيلات الائتمانية والتعهدات المالية والتعهدات التشغيلية على أعمالنا ومخاطر أسعار الفائدة ذات الصلة، مدة جائحة "كوفيد-19" وآثارها التشغيلية والمالية على أعمالنا والتأثير الاقتصادي المرتبط بها، بالإضافة إلى الإجراءات التي اتخذتها السلطات الحكومية أو العملاء أو غيرهم استجابة لجائحة "كوفيد-19"؛ والأحداث الكارثية التي تعرقل أعمالنا أو أعمال عملاءنا الحاليين والمحتملين، والتغيّرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها "ريميني ستريت"، بما في ذلك معدّلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ وتطورات الدعاوى القضائية المعلّقة الضارة أو التحقيقات الحكومية أو أي عملية تقاضي جديدة؛ وحاجتنا وقدرتنا على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية وقدرتنا على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل استثمارات متزايدة ضمن مبادرات نموّنا؛ وكفاية النقد ومكافئاتنا النقدية لتلبية متطلباتنا للسيولة؛ بما في ذلك بموجب القرض الجديد؛ وقدرتنا على الحفاظ على نظام فعال للرقابة الداخلية على التقارير المالية، وقدرتنا على معالجة نقاط الضعف المادية المحددة في ضوابطنا الداخلية، بما في ذلك ما يتعلق بالمعاملة المحاسبية لكفالاتنا؛ والتغيرات في الضرائب والقوانين والأنظمة؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ والصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ واعتماد عملائنا لمنتجاتنا وخدماتنا التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل خدماتنا لإدارة التطبيقات "إيه إم إس"، و"ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" والخدمات لمنتجات سحابة "سيلز فورس" للمبيعات و"سيرفيس كلاود"، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الأخرى التي نتوقع إطلاقها في المستقبل القريب؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة "ريميني ستريت"؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم "ريميني ستريت" على المدى الطويل؛ وما تمت مناقشته تحت عنوان "عوامل الخطر" في التقرير الفصلي لشركة "ريميني ستريت" والمقدم وفق النموذج "10-كي" المقدم بتاريخ  4 أغسطس 2021؛ الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير "ريميني ستريت" السنوية القدمة وفق النموذج "10-كي"، والتقارير الفصلية المقدمة وفق النموذج "10- كيو"، والتقارير الحالية وفق النموذج "8-كي"، وغيرها من المستندات التي تقدمها شركة "ريميني ستريت" إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات "ريميني ستريت" للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع "ريميني ستريت" أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات "ريميني ستريت". ومع ذلك، يمكن أن تختار "ريميني ستريت" تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات "ريميني ستريت" اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

 

حقوق الطبع محفوظة لشركة "ريميني ستريت" ©2021. جميع الحقوق محفوظة. "ريميني ستريت" هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة "ريميني ستريت" في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن "ريميني ستريت"، وشعار "ريميني ستريت"، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة "ريميني ستريت". وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي "ريميني ستريت" وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

 

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الالكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210908005334/en/

 

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق