فيلودين تستعرض تقنيات ليدار المتقدمة وحلول البرمجيات لأنظمة...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سان خوسيه، كاليفورنيا -السبت 4 سبتمبر 2021 [ ايتوس واير ]

- (بزنيس واير) – ستستضيف شركة "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزَين Nasdaq: VLDR, VLDRW) عروضاً تقديمية لتقنيات "ليدار" المبتكرة الخاصة بها خلال معرض "آي إيه إيه موبيليتي" (IAA Mobility) (القاعة بي 3، الجناح "إيه 75") في ميونيخ خلال الفترة ما بين 7 - 12 سبتمبر. وستعرض "فيلودين" ريادتها التكنولوجية والنطاق الواسع لمنتجاتها من أجهزة الاستشعار والبرمجيات بتقنية "ليدار". تتولى حلول "فيلودين" تشغيل التطبيقات المستقلة التي تعزز التنقلية والبنية التحتية والأمن الآمن والمستدام وسهل المنال.

 

كما تستضيف "فيلودين" فعالية صحفية في جناحها ضمن معرض "آي إيه إيه موبيليتي" (IAA Mobility) في 6 سبتمبر ما بين الساعة 1:15 إلى 1:30 بعد الظهر، يسلط خلالها المديرون التنفيذيون في "فيلودين" الضوء على ما تقدمه حلول "فيلودين" من حيث الأداء والنطاق والموثوقية لتشغيل البنية التحتية من الجيل التالي وتطبيقات الهاتف الجوال الخاصة بالعملاء. كما سيناقشون حافظة "فيلودين" من أجهزة استشعار الحالة الصلبة صغيرة الحجم، القابلة للدمج بشكل أنيق في المركبات وتطبيقات الروبوتات.

 

وقال إريك سميت، نائب الرئيس التنفيذي لمنطقة أوروبا في شركة "فيلودين ليدار": "سنقوم خلال معرض ’آي إيه إيه موبيليتي‘ (IAA Mobility) باستعراض قدرات أجهزة استشعار وبرمجيات ’فيلودين‘ على تلبية مجموعة واسعة من احتياجات العملاء ودعم التنقل الآمن والبنية التحتية للمدن الذكية على مستوى العالم." وأضاف: "سيضمّ جناحنا أيضاً بعض الشركاء الرائدين في مجال طرح الحلول المستقلة المستقبلية في السوق. تعدّ كلّ من شركة ’إن آي‘ و’سيول روبوتيكس‘ رائدتين معترف بهما في تقديم حلول عالية الجودة تسمح بتحسين حياة الأفراد وتعزيز السلامة في مجتمعاتنا."

 

الشركتان الشريكتان تستعرضان الحلول القائمة على تقنية "ليدار"

 

ستشارك "إن آي"، وهي الشركة المطورة لأنظمة الاختبار والقياس الآلية في عرض منتجاتها في جناح "فيلودين". ستقدم "إن آي" عروض محاكاة معزّزة باستخدام أجهزة الاستشعار بتقنية "ليدار" من "فيلودين" والتي يمكن استخدامها في تطوير واختبار كلّ من قدرات أنظمة مساعدة السائق المتقدمة (ADAS) والمركبات المستقلة. تتولى حلول المحاكاة المقدمة من "إن آي" بتسهيل دمج أجهزة الاستشعار من "فيلودين" في حلول المركبات، ما يسمح بتسريع جهود التسويق ويحسّن سلامة المركبات. ستبرهن "إن آي" كيف تستخدم برمجية المحاكاة للمركبات المستقلة "مونو درايف" (monoDrive) تقنية "ليدار" من "فيلودين" لإنشاء نسخ رقمية افتراضية، وكيف توفر نماذج استشعار قائمة على الفيزياء لأجهزة استشعار "فيلودين ليدار".

 

وفي معرض تعليقه على الأمر، قال جيف فيليبس، مدير التسويق في وحدة أعمال النقل في شركة "إن آي": "تساهم أنظمة مساعدة السائق المتقدمة (ADAS) وقدرات المحاكاة القائمة على تقنية ’ليدار‘ بدعم جهود تطوير ونشر حلول أنظمة مساعدة السائق المتقدمة (ADAS) والمركبات المستقلة التي تستخدم أجهزة الاستشعار من ’فيلودين‘ بشكل أسرع. توفر تكنولوجيا ’مونو درايف ريل-تو-فيرتشوال‘ (Real-to-Virtual) (لتحويل البيانات الواقعية إلى أصول ومعلومات افتراضية) من ’إن آي‘ حلاً متكاملاً يتولى جمع البيانات في العالم الواقعي من الكاميرات وأجهزة الليدار وأنظمة الملاحة العالمية عبر الأقمار الصناعية (GNSS) لإنشاء نسخ رقمية افتراضية عالية الدقة تساعدان على تسريع تطوير أنظمة مساعدة السائق المتقدمة (ADAS) وأنظمة المركبات المستقلة." وأضاف: "سيوفر الجمع بين أجهزة الاستشعار عالية الأداء من ’فيلودين‘ وقدرات المحاكاة والمصادقة خاصتنا أداة مناسبة تسمح للمطورين باختبار الحلول والتحقق من صحتها في مجموعة متنوعة من الظروف القابلة للتطوير بشكل كبير قبل وصول المركبات إلى الطريق."

 

من جهة أخرى، تشارك "سيول روبوتيكس" وهي شريك ضمن منظومة خبراء تكامل النظم أوتوميتد ويث فيلودين‘ (Automated with Velodyne) في في جناح "فيلودين" وستقوم بعرض المحرك المزوّد بخاصية التصور القائم على الذكاء الاصطناعي الخاص بها لأجهزة الاستشعار ""ليدار" من "فيلودين"، والذي يوفر ميزة الكشف عن الأشياء، والتصنيف، والرصد والتنبؤ للأنظمة المستقلة بالوقت الفعلي. يتمتع المحرك القائم على الذكاء الاصطناعي بالقدرة على تشغيل السيارات ذاتية القيادة، فضلاً عن تطبيقات المدن الذكية وأنظمة مراقبة المعلمات المتطورة للمرافق. تتضمن برمجية التصوّر "سينسر" (SENSR™) من "سيول روبوتيكس" محركاً قائماً على الذكاء الاصطناعي تمّ تحسينه بالكامل لاستخدام حافظة "فيلودين" من أجهزة الاستشعار بتقنية "ليدار"، بما في ذلك "بوك"، و"ألترا بوك" و"ألفا برايم".

 

تسلّط "فيلودين" الضوء على أجهزة الاستشعار والبرمجيات عالية الأداء

 

تشمل منتجات "فيلودين" المعروضة في معرض "آي إيه إيه موبيليتي" (IAA Mobility) ما يلي:

 

"فيلاراي إتش 800"، وهو مستشعر ليدار للحالة الصلبة تمّ تصميمه لفئة السيارات وقد تمّ صنعه باستخدام تقنية مصفوفة مستشعرات الليدار المصغّرة ("إم إل إيه") المتطورة المملوكة من شركة "فيلودين". ويتمتع المستشعر بقدرة على التصوّر طويل المدى ومجال الرؤية الواسع، وهو مصمّم لتوفير قدرات الملاحة الآمنة وتجنب الاصطدام في أنظمة مساعدة السائق المتقدمة (ADAS) وتطبيقات التنقل الذاتي. ويشمل المستشعر كامل وظائف أنظمة مساعدة السائق المتقدمة على غرار التحكّم المتكيّف بالملاحة ("إيه سي سي")، ونظام المساعدة في الحفاظ على المسار ("إل كيه إيه")، ونظام المكابح التلقائية الطارئة للمشاة ("بيه إيه إي بي"). ويتميز مستشعر "فيلاراي إتش 800" بحجمه الصغير القابل للدمج في أي مكان، إذ يتسع بشكل مناسب خلف الزجاج الأمامي للشاحنة أو الحافلة أو السيارة، أو يتم تركيبه بسهولة على السطح الخارجي للسيارة.

 

"فيلاراي إم 1600"، وهو مستشعر ليدار مبتكر للحالة الصلبة تمّ تصميمه للتطبيقات الروبوتية المتنقلة. وتمّ تصنيع المستشعر باستخدام تقنية مصفوفة مستشعرات الليدار المصغّرة ("إم إل إيه") من "فيلودين"، ويتيح رؤية استثنائيّة للمدى القريب من أجل التنقّل الآمن. ويتيح "فيلاراي إم 1600" تشغيل الروبوتات الجوالة غير التلامسية وروبوتات التوصيل إلى ’الميل الأخير‘ من العمل بشكل مستقل وآمن، ودون الحاجة إلى تدخل بشري. ويمكن استخدام هذا المستشعر المتين والصغير الحجم في مجموعة متنوعةٍ من البيئات والظروف الجوية، ما يسمح باستخدامه على مدار الساعة خلال جميع أيام السنة تقريباً.

 

"فيلابيت"، وهو أصغر مستشعر من "فيلودين"، يقدّم مستويات جديدة من تعدد الاستخدام والتكلفة المنخفضة للحصول على رؤية "ليدار" ثلاثية الأبعاد. ويتميز مستشعر "فيلابيت" متوسط المدى بتقنية ليدار بحجمه الصغير وهو قابل للتهيئة لدعم مجموعة متنوعة من حالات الاستعمال المتخصصة، ويمكن دمجها في أيّ مكان تقريباً داخل السيارات، والروبوتات، والطائرات من دون طيار، والبنية التحتية. ويدعم "فيلابيت" مهمة "فيلودين" المتمثلة بجعل مستشعرات ليدار الثلاثيّة الأبعاد والعالية الجودة متاحة للجميع.

 

"فيلا"، برمجيّة ثوريّة من "فيلودين" لدعم أنظمة مساعدة السائق المتقدمة وهي تشكّل أساساً لمستشعر "فيلاراي" للرؤية الاتجاهيّة. تُعدّ مستشعرات "فيلا" متفوّقة على المقاربات الحاليّة التي تستخدم الكاميرا والرادار، وهي قادرة على إحداث ثورة في وظائف القيادة المساعدة المتقدمة الموجودة حاليّاً في السوق، مثل التحكّم المتكيّف بالملاحة، والمساعدة في الحفاظ على المسار، والمكابح التلقائية الطارئة للمشاة ("بيه إيه إي بي"). تسمح حزمة تطوير برمجية "فيلا" (في دي كي) للشركات

 

بالاستفادة من القدرات المتطورة لبرمجيات "فيلا" في حلولها المستقلة. كما تساعد حزمة تطوير برمجية "فيلا" الشركات على الاستفادة من موارد التطوير الخاصة بها بشكل أكثر كفاءة، من خلال تقليل الوقت والجهد اللازمين لدمج أجهزة الاستشعار بتقنية "ليدار" ثلاثية الأبعاد في مختلف التطبيقات.

 

لمحة عن "فيلودين ليدار"

 

شرعت "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: VLDR) الأبواب أمام حقبة جديدة من تكنولوجيا القيادة الذاتية مع اختراع مستشعرات ليدار للرؤية المحيطة بالوقت الفعلي. وتعد "فيلودين" أول شركة متخصصة في حلول "ليدار" متداولة في البورصة وهي معروفة في جميع أنحاء العالم بحافظتها الواسعة من تقنيات "ليدار" المتطورة. وتوفر حلول البرامج والمستشعرات الثورية من "فيلودين" المرونة والجودة والأداء لتلبية احتياجات مجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك المركبات ذاتيّة القيادة وأنظمة مساعدة السائق المتقدّمة والروبوتات والمركبات الجوية بدون طيار والمدن الذكية والأمن. ومن خلال الابتكار المتواصل، تسعى "فيلودين" جاهدةً لتغيير الحياة والمجتمعات من خلال تعزيز التنقل الآمن للجميع. للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.velodynelidar.com .

 

بيانات تطلعية

 

يحتوي هذا البيان الصحفي على "بيانات تطلعيّة" بالمعنى المقصود في أحكام "الملاذ الآمن" لقانون إصلاح التقاضي الأمريكي الخاص بالأوراق المالية للعام 1995، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، جميع البيانات بخلاف الحقائق التاريخية وتشمل، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بـالأسواق المستهدفة من "فيلودين" والمنتجات الجديدة وجهود التنمية والمنافسة. وعند استخدامها في هذا البيان الصحفي، تتوخى الكلمات "نقدّر" و"المتوقع" و"نتوقع" و"نستبق" و"نتنبأ" و"نخطط" و"نعتزم" و"نعتقد" و"نسعى" و"قد" و"سوف" و"يجب" و"مستقبل" و"تقترح" والأشكال المختلفة لهذه الكلمات أو أية تعابير مماثلة أخرى (أو الصيغ السلبية من هذه الكلمات أو العبارات) الإشارة إلى بيانات تطلعية. ولا تعد هذه البيانات التطلعية ضمانات للأداء أو الظروف أو النتائج المستقبلية وتتضمن عدداً من المخاطر المعروفة وغير المعروفة والشكوك والافتراضات وعوامل هامة أخرى، الكثير منها خارج عن سيطرة "فيلودين"، والتي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج أو النواتج الفعلية مادياً عن تلك الواردة في البيانات التطلعية. وتشمل العوامل الهامة، من بين أمور أخرى، التي قد تؤثر على النواتج أو النتائج الفعلية، الشكوك المتعلقة بالأنظمة الحكوميّة وتبني تقنيّة "ليدار"؛ والتأثير غير المؤكد لجائحة كورونا المستجد "كوفيد-19" على أعمال "فيلودين" وأعمال عملائها؛ وقدرة "فيلودين" على إدارة النمو، وقدرة "فيلودين" على تنفيذ خطة أعمالها، والشكوك المتعلقة بقدرة عملاء "فيلودين" على تسويق منتجاتهم، وقبول السوق النهائي لهذه المنتجات، ومعدل ودرجة قبول السوق لمنتجات "فيلودين"، ونجاح منتجات وخدمات "ليدار" الأخرى المتعلقة بأجهزة الاستشعار المنافسة المتوفرة حالياً أو التي قد تصبح متاحة؛ والشكوك المتعلقة بأي تقاضٍ حالي أو محتمل يشمل "فيلودين" أو صحة أو قابلية إنفاذ الملكية الفكرية العائدة لـ"فيلودين"؛ والظروف الاقتصادية وظروف السوق العامة التي تؤثر على الطلب على منتجات "فيلودين" وخدماتها. للاطلاع على معلومات إضافية حول المخاطر والشكوك المرتبطة بأعمال "فيلودين"، يرجى الرجوع إلى قسم "مناقشة الإدارة وتحليل الحالة المالية ونتائج العمليات" و"عوامل الخطر" في الملفات التي أودعتها "فيلودين" لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، بما في ذلك، وعلى سبيل المثال لا الحصر، التقرير السنوي وفق النموذج "10-كي" والتقارير الفصلية وفق النموذج "10-كيو". وتستند جميع البيانات التطلعية الواردة في هذا البيان الصحفي إلى المعلومات المتاحة لشركة "فيلودين" بتاريخ إعداد هذا البيان الصحفي، ولا تتحمل "فيلودين" أيّة مسؤوليّة لتحديث أو مراجعة أيّة بيانات تطلعيّة، سواء نتيجةً لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبليّة أو غير ذلك، باستثناء ما يقتضيه القانون.

 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير"businesswire.com) ) على الرابط الإلكتروني التالي:  https://www.businesswire.com/news/home/20210902005892/en/

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق