قطاع المنتجات الحلال يستعد لنموّ قوي

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دبي، الإمارات العربية المتحدة-الأربعاء 1 سبتمبر 2021 [ ايتوس واير ]

في ظلّ نموّ نسبة سكان العالم الذين يستهلكون المنتجات الحلال، تتمتّع تايلاند بمكانة جيدة تُتيح لها اغتنام الفرصة وتلبية الطلب المتزايد على هذه المنتجات. وكان اتحاد الصناعات التايلاندية قد كشف سابقاً عن توقّعه أن ترتفع عائدات تايلاند من صادرات المنتجات الحلال بنسبة 5 في المائة في عام 2021.

وتُعد تايلاند إحدى أكبر مُصدِّري منتجات الحلال عالمياً، حيث تنتج مختلف المنتجات الحلال من قبيل المأكولات والمشروبات ومستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية والمنتجات الاستهلاكية واللحوم والأسمدة وأعلاف الحيوانات وغيرها.

وفي هذا السياق، قال بانوت بونياهوترا، مدير مركز التجارة التايلاندي: "بفضل تاريخ تايلاند العريق في قطاع الأغذية الزراعية ومعالجة الأطعمة والصناعات غير الغذائية، إلى جانب خبرتها في شهادات الحلال العالمية، تتمتّع البلاد بإمكانات هائلة لامتلاك حصة أكبر من سوق الحلال العالمي. ويوفّر دعم حكومة تايلاند لمصنّعي ومُصدِّري الأغذية في تايلاند دعماً مؤسسياً قوياً لتشجيع بناء القدرات في المجالات الحساسة من قبيل معايير نظافة الأغذية الدولية ومعايير الحلال والابتكار والتسويق والمساعدة للشركات الصغيرة ومتوسّطة الحجم. ونحن على يقين أنّ تايلاند ستغدو مركزاً رائداً للمنتجات الحلال وستكسب حصة أكبر من سوق المنتجات الحلال العالمي".

ووفقاً لتقرير واقع الاقتصاد الإسلامي العالمي لعام 2020، تُقدّر قيمة اقتصاد المنتجات الحلال بنحو 2.3 تريليون دولار أمريكي، وتحقق معدل نمو سنوي يقدّر بـ20 في المائة.

وتُعدّ تايلاند خامس أكبر مُصدّر للمأكولات والمشروبات الحلال وتبلغ حصتها 5.6 في المائة من سوق الأغذية الحلال عالمياً الذي تبلغ قيمته 5 مليارات دولار أمريكي سنوياً، وفقاً لمجلس الاستثمار في تايلاند. وتحتل تايلاند المرتبة الأولى ضمن دول رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان" المُصدّرة للمنتجات الحلال. وتُشكّل الأغذية الحلال 20 في المائة من صادرات الأغذية العالمية لتايلاند، حيث تتجه 60 في المائة من صادرات المنتجات الحلال إلى إندونيسيا وماليزيا وبروناي.

ووضعت تايلاند عدداً من الاستراتيجيات الأساسية لتعزيز قطاع المنتجات الحلال في البلاد، بخاصةٍ على صعيد تلبية المعايير العالمية وتعزيز تنافسية روّاد الأعمال، وتنمية قدرات شهادات الحلال، وصياغة المعايير والارتقاء بالبحث والتطوير. ويُعدّ تأسيس المجلس الإسلامي المركزي لتايلاند ومركز علوم الحلال في جامعة شولالونغكورن خير دليل على عزم الحكومة على جعل تايلاند مركزاً مشهودًا له بالتميّز في مجال العلوم والاختبارات بقطاع المنتجات الحلال.

وحصل المجلس الإسلامي المركزي لتايلاند، وهو الهيئة المُخوَّلة إصدار شهادات الحلال في تايلاند على اعتماد هيئة الإمارات ​​للمواصفات​ والمقاييس بدولة الإمارات العربية المتحدة. وتخضع جميع المنتجات التي تُصدّر من تايلاند إلى دولة الإمارات العربية المتحدة للتفتيش والترخيص من قِبل المجلس الإسلامي المركزي لتايلاند لضمان تلبية معايير وقوانين هيئة الإمارات ​​للمواصفات​ والمقاييس.

وتأسس مركز علوم الحلال في جامعة شولالونغكورن، الأول من نوعه في العالم، لدعم إجراءات التفتيش والترخيص للمنتجات الحلال استناداً إلى تحليلات مخبرية صالحة. ويعمل المركز على استخدام العلوم والتكنولوجيا في عمليات تحليل الأغذية لضمان الحفاظ على معايير المنتجات الحلال.

للاطلاع على القائمة الكاملة بالمنتجات الحلال التايلاندية، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي:

www.halal.co.th/en

أخبار ذات صلة

0 تعليق