جزيرة موريشوس تستعد لاستقبال المسافرين الدوليين من جديد اعتباراً...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بورت لويس، موريشوس-الثلاثاء 15 يونيو 2021 [ ايتوس واير ]

مع بدء عودة الحياة إلى طبيعتها، وبداية فصل الصيف، المرادف للعطلات والاستجمام، أعلنت جمهورية موريشوس عن معاودة استقبال المسافرين الدوليين إلى ربوعها اعتباراً من 15 يوليو المقبل 2021. ستفتح الجزيرة أبوابها على مراحل أمام السياح ممن تلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا، لكي يتمكنوا من التمتع بعطلة ممتعة في منتجعات الجزيرة المتنوعة. وتمتد المرحلة الأولى من 15 يوليو إلى 30 سبتمبر 2021.

سيتمكن السياح من التمتع بالمرافق المتاحة داخل مباني المنتجع الذي يختارونه لتمضية عطلتهم، بما في ذلك المسبح والشاطئ. وفي حال اختاروا تمديد عطلتهم لأكثر من 14 يوماً وكانت نتيجة اختبار "بيه سي آر"، وهو فحص "تفاعل البوليميراز المتسلسل"، سلبية أثناء إقامتهم في المنتجع، سيتمكنون من مواصلة استكشاف مواقع الجذب المنتشرة في جميع أنحاء الجزيرة. أما السياح الذين يختارون عطلات قصيرة، فيمكنهم مغادرة المنتجع في وقت مبكر والعودة إلى بلادهم. تجدر الإشارة إلى أن قائمة المنتجعات الآمنة المعتمدة مسبقاً ستكون متاحة اعتباراً من 20 يونيو 2021 على الرابط الالكتروني التالي: www.mauritiusnow.com .

علاوة على ذلك، تنص قائمة شروط السفر إلى موريشوس على ضرورة أن يكون المسافرون إلى الجزيرة ممن تبلغ أعمارهم 18 عاما وما فوق قد تلقوا اللقاح المضاد لفيروس "كوفيد-19 بكامل جرعتيه. كما يتعيّن عليهم الخضوع لاختبار "بيه سي آر" قبل نحو 5 أو 7 أيام من تاريخ مغادرتهم إلى الجزيرة؛ على أن تكون نتيجة اختبارهم سلبية. كذلك، سيتمّ إخضاع المسافرين إلى اختبار "بيه سي آر" فور وصولهم إلى المطار في موريشيوس، وفي اليومين، السابع و الرابع عشر من إقامتهم في المنتجع، حسب الاقتضاء.

تبدأ المرحلة الثانية اعتباراً من 1 أكتوبر 2021، وسيُسمح خلالها للمسافرين الملقحين بالدخول إلى الجزيرة من دون قيود، عدا تقديم اختبار "بيه سي آر" سلبي تم إجراؤه قبل 72 ساعة من تاريخ المغادرة. أما المسافرون الذين لم يتلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا، فسيخضعون للحجر الصحي لمدة 14 يوماً في الغرفة خلال المرحلتين الأولى والثانية، وحتى إشعار آخر.

يأتي هذا الإعلان في أعقاب الجهود التي بذلتها البلاد لتسريع حملات التطعيم والتقدم الذي حققته نحو بلوغ مناعة القطيع بحلول نهاية سبتمبر المقبل. وقد تمّ إعطاء الأولوية إلى الموظفين والأفراد العاملين في الخطوط الأمامية في قطاع السياحة عند انطلاق حملة التلقيح، في خطوة من شأنها إعادة إطلاق قطاع السياحة في جزيرة موريشيوس بشكل سريع وآمن للجميع.

تجدر الإشارة إلى أن جمهورية موريشوس قد برهنت عن استجابة سريعة وملائمة لمكافحة الجائحة، صُنّفت من ضمن الأفضل في العالم، حيث سارعت حكومة موريشيوس إلى تنفيذ تدابير وبروتوكولات فورية وصارمة لضبط الوضع والتحكم بالوباء. فقد شكّلت سلامة سكان جزيرة موريشيوس وضيوفها أولوية قصوى منذ بدء تفشي جائحة "كوفيد-19"، وكان نجاح هذا المسعى نتيجة للجهود المشتركة بين كلّ من حكومة موريشيوس وسكان الجزيرة على حدّ سواء.

للحصول على تفاصيل شروط الدخول إلى الجزيرة وبروتولات السلامة، يُرجى زيارة الرابط الالكتروني التالي: www.mauritiusnow.com.

يمكن إيجاد المزيد من المعلومات عن هيئة الترويج السياحي في موريشوس على الرابط الالكتروني التالي: www.mymauritius.travel.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق