أندرسن جلوبال تعزّز حضورها من خلال شركة ضريبيّة أردنيّة

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سان فرانسيسكو -الجمعة 5 مارس 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أبرمت "أندرسن جلوبال" اتّفاقيّة تعاون مع الشركة الضريبيّة "التلاوي والخطيب" التي تتّخذ من عمّان مقرّاً لها، ما سيزيد نطاق القدرات الحاليّة للشركة العضو في الرابطة في الأردن.

تأسّست شركة "التلاوي والخطيب" في العام 1996، وهي تقدّم مجموعة واسعة من الخدمات الضريبيّة والاستشاريّة بما في ذلك الأعمال المؤسسيّة والعائليّة، والتوظيف، وعمليّات الدمج والاستحواذ، والاستعانة بمصادر خارجية، والأمن الاجتماعي، إلى جانب حلول تكنولوجيا المعلومات. وتقدم الشركة، التي يقودها الشريك الإداري وليد التلاوي، خدماتها إلى مجموعة كبيرة من العملاء في قطاعات تشمل الكهرباء والطاقة، والتكنولوجيا والاتصالات، والفنادق والسياحة، والماليّة وتجارة التجزئة.

وقال السيد وليد في هذا السياق: "شكّل التزام فريقنا بالشفافيّة والاستقلاليّة قوى الدفع خلف خدمات العملاء العالية الجودة التي نقدمها. وسيسمح لنا التعاون مع أفراد من ’أندرسن جلوبال‘ يتمتّعون بتفكير مماثل بنقل عروض خدماتنا إلى المستوى التالي، وبتوسيع امتدادنا على نطاق أكبر. وإنّنا نتطلّع قدماً إلى العمل مع الشركات الأعضاء والشركات المتعاونة مع الرابطة على الصعيد العالمي".

وصرّح مارك فورساتز، رئيس مجلس إدارة "أندرسن جلوبال" والرئيس التنفيذي لشركة "أندرسن"، قائلاً: "إنّ التزام وليد وفريق عمله بالامتياز وتفانيهم للإدارة الجيّدة يتماشى فعلاً مع قيم رابطتنا، ما يشكّل إضافة قويّة على رابطتنا في منطقة الشرق الأوسط. ويمنحنا تعاونا مع شركة ’التلاوي والخطيب‘، إلى جانب شركاتنا الأعضاء في الأردن، تغطية كاملة للدولة؛ كما يشكّل حلقة إضافيّة رئيسيّة من توسّع منصتنا في المنطقة".

وتُعتبر "أندرسن جلوبال" رابطة دولية من الشركات الأعضاء المستقلة والمنفصلة قانوناً، وتضمّ أخصائيين في الخدمات الضريبية والقانونية من جميع أنحاء العالم. تأسست الرابطة في العام 2013 من قبل الشركة العضو الأمريكية "أندرسن تاكس" المحدودة. وتضمّ "أندرسن جلوبال" حالياً أكثر من 7 آلاف أخصائي في جميع أنحاء العالم وتتمتع بحضور في أكثر من 257 موقعاً من خلال الشركات الأعضاء والشركات المتعاونة.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210304005358/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق