"الأعلى للمرأة" يحتفي في 1 ديسمبر القادم بالمرأة البحرينية في المجال الدبلوماسي

وكالة أخبار المرأة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
المنامة - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

تحتفل مملكة البحرين في الأول من ديسمبر من كل عام بيوم المرأة البحرينية كمناسبة وطنية مجيدة أطلقتها صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة في العام 2008، بشعارها الرئيسي "قرأت، تعلمت، شاركت" للاحتفاء بالشراكة الوطنية للمرأة البحرينية في بناء الوطن.
ولا زالت هذه المناسبة في تطور مستمر بعد مرور 12 عاما على إطلاقها؛ بل تزداد وهجًا وألقًا وأهميةً عامًا بعد عام في ظل دخول المرأة البحرينية مجالات حيوية جديدة بجرأة وشجاعة، وتمكُّنها عن كفاءة وجدارة من إثبات ذاتها وخدمة أسرتها ووطنها والدفع قُدما بمسيرة الازدهار والتنمية الوطنية إلى جوار أخيها الرجل في مجتمع بحريني متحضر تتعزز فيه معاير التنافسية والاستدامة والتوزان بين الجنسين.
وفي هذا العام يحتفي المجلس الأعلى للمرأة بالمرأة البحرينية في مجال العمل الدبلوماسي، وذلك بهدف تسليط الضوء على إنجازات المرأة في هذا المجال، وقد جاء ذلك متزامنا مع احتفاء مملكة البحرين ببدء العمل الدبلوماسي المنظم قبل 51 عام وتخصيص يوماً للدبلوماسية البحرينية تقديراً لمنجزاتها وجهود منتسبيها.
ويعمل المجلس الأعلى للمرأة من خلال هذه المناسبة على إبراز المسيرة الحافلة للمرأة البحرينية في المجال الدبلوماسي، حيث عملت في وزارة الخارجية في العام 1972 لأول مرة، وجرى تعيين أول سفيرة للمملكة لدى الجمهورية الفرنسية عام 1999، وتعيين أول وكيلة وزارة في الخارجية على مستوى الوطن العربي في العام 2017. كما يعمل المجلس على إبراز قصص النجاح التي حققتها  المرأة في هذا المجال وبيان الفرص والتحديات لاستدامة تقدم المرأة، إضافة إلى التعرف على أفضل الممارسات الدولية لتعزيز التوازن بين الجنسين في مجال العمل الدبلوماسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق