إعلام: سرقة أكبر 5 صيدليات في مصر ونيابة الأموال العامة تكشف التفاصيل

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وبحسب موقع "المصري اليوم"، أظهرت التحقيقات أن مسؤولا بأحد الشركات الطبية الشهيرة وآخر تم احالتهما للجنايات تلاعبا بروشتات الأدوية لسرقة أموال صيدليات "رشدي والفؤاد وعلي وإيمدج والعزبي".

© AFP 2020 / Stringer

أفادت التحقيقات أن المتهم الأول بصفته موظفا عاما ومسئول موافقات بشركة للمشروعات والخدمات الطبية وتساهم الدولة بنصيب في رأسمالها ممثلة، حصل لنفسه ولغيره بدون حق على ربح من عمل من أعمال وظيفته، وذلك بأن اصطنع وصفات طبية "روشتات" نسبها لعدد من عملاء الشركة محل عمله ومهرها بأختام صحيحة تفيد الموافقة على صرف الأدوية الموصوفة بها مستغلا في ذلك اختصاصه الوظيفي في الموافقة الطبية على صرف الوصفات.

وتمكن المتهم الثاني من خلال تلك الأذونات صرف الأدوية من الصيدليات المتعاقدة مع الشركة فظفروا بربح تمثل في القيمة المادية لتلك الأدوية والمقدرة 800 ألف جنيه.

وبحسب النيابة، تلقى مفتش بإدارة مكافحة الجرائم المصرفية بالإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، بلاغا بالوقائع المذكورة وبإجراء أعمال البحث والتحري توصل إلى صحة واقعة تزوير المتهم الأول.

© REUTERS / Mohamed Abd El Ghany

وفي وقت لاحق تلقى بلاغا بحضور المتهم الثاني إلى إحدى الصيدليات لصرف أدوية بموجب بطاقات ووصفات طبية مزورة فانتقل على الفور وتمكن من ضبطه وبحوزته 19 بطاقة وروشتة طبية مزورة ممهورة بخاتم الموافقة أقر باصطناعها والمتهم الأول بواسطة أدوات يحتفظا بها بمسكنه، فاصطحبه إلى حيث تواجدت تلك الأدوات فتمكن من ضبط بطاقات طبية وروشتات مزورة و49 علبة دواء وجهاز الحاسب الآلي المستخدم في اصطناع المحررات وطابعة بطاقات وروشتات معدة للتزوير و25 خطاب مزور بالموافقة على الصرف.

واعترف المتهم الثاني بالتحقيقات بنشأة علاقته بالمتهم الأول منذ 5 سنوات.

وأضاف أنه اتفق معه على توليه صرف الأدوية المدونة بالروشتات باستخدام تلك البطاقات، مشيرا إلى أنه تمكن من صرف عدد من الأدوية من صيدليات عدة متعاقدة مع الشركة محل عمل الأول وتسليمها له أو بيعها مقابل تحصله على نسبة من قيمتها.

وأوضح أنه حال عزمه على صرف روشتة من صيدلية العزبي، ارتاب مسئولو الصيدلية في أمر تلك المحررات وأبلغوا الشرطة وتمكنوا من القبض عليه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق