عون وبري والحريري يؤكدون تمسكهم بالمبادرة الفرنسية لحل الأزمة السياسية في لبنان

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وبحسب بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية اليوم فقد أكد عون أن "المبادرة التي أطلقها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لا تزال مستمرة وتلقى مني كل الدعم وفق الأسس التي أعلنها الرئيس الفرنسي".

كما أكد بري، في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي، أنه "لا أحد متمسك بالمبادرة الفرنسية بقدر تمسكنا بها، ولكن هناك من أغرقها بما يخالف كل الأصول المتبعة".

وأضاف بري "المبادرة الفرنسية روحها وجوهرها الإصلاحات، والحكومة هي الآلة التي عليها أن تنفذ هذه الإصلاحات بعد إقرارها".

وتابع "أعتقد أن كل الكتل مع هذه الإصلاحات والمجلس النيابي أكثر المتحفزين لإقرار ما يجب، ونحن على موقفنا بالتمسك بالمبادرة الفرنسية وفقاً لمضمونها".

وفي سياق متصل، قال رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، في بيان اليوم "مرة جديدة، يقدم أهل السياسة في لبنان لأصدقائنا في العالم نموذجاً صارخاً عن الفشل في إدارة الشأن العام ومقاربة المصلحة الوطنية".

© AP Photo / Bilal Hussein

وأضاف الحريري "مبادرة ماكرون لم تسقط، لأن الذي سقط هو النهج الذي يقود لبنان واللبنانيين إلى الخراب".

وأكد "نقول إلى أولئك الذين يصفقون اليوم لسقوط مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنكم ستعضون أصابعكم ندمًا لخسارة صديق من أنبل الأصدقاء ولهدر فرصة استثنائية سيكون من الصعب أن تتكرر لوقف الانهيار الاقتصادي ووضع البلاد على سكة الإصلاح المطلوب".

© Sputnik . Zahra Al-Amir

وتابع الحريري "لقد كان لنا شرف التنازل من أجل لبنان وفتح ثغرة في الجدار المسدود، لمنع السقوط في المجهول والاستثمار المسؤول في المبادرة الفرنسية، غير أن الإصرار على إبقاء لبنان رهينة أجندات خارجية بات أمرًا يفوق طاقتنا على تدوير الزوايا وتقديم التضحيات".

كما أعرب رؤساء الحكومة السابقون نجيب ميقاتي، فؤاد السنيورة وتمام سلام، في بيان أوردته الوكالة الوطنية للإعلام عن أسفهم لاعتذار أديب عن تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

وكان رئيس الحكومة اللبنانية المكلف مصطفى أديب، قد أعلن في وقت سابق من نهار اليوم السبت، اعتذاره عن مهمة تشكيل الحكومة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق