دي إكس سي تكنولوجي تعلن عن تعيينات جديدة على مستوى القيادة لدعم...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تايسونز، فيرجينيا -الجمعة 25 سبتمبر 2020 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "دي إكس سي تكنولوجي" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: DXC) عن أحدث التعيينات التي قامت بها على مستوى القيادة من أجل تعزيز فريق القيادة التنفيذية في "دي إكس سي"، الذي انضمت غالبيّة أفرادها حديثاً إلى "دي إكس سي" خلال العام الماضي. ويقوم هذا الفريق بالإعداد لطرح "دي إكس سي الجديدة" في الأسواق، التي تركّز على عملائها وجمهورها في الوقت التي تعمل فيه على على تنفيذ مسيرة التحوّل في الشركة.

الفريق التنفيذي لحافظة عملاء "دي إكس سي"

على مدى العام الماضي، قام الرئيس التنفيذي مايك سالفينو  بتوظيف قادة جدد في مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات ممن يتمتعون بخبرة هائلة في مجال تقديم الخدمات للعملاء، وإلهام الناس، وإدارة الشركات وتطويرها. وقد أعلنت "دي إكس سي" عن التعيينات والتغييرات التالية إلى الفريق الذي سيتولى إدارة أعمال "دي إكس سي" ويقود تنفيذ عملية تحوّل "دي إكس سي":

 

  • سيتولى كلّ من جيم برايدي وديفيد سويفت قيادة الأعمال في منطقة الأمريكيّتَين. وانضمّ جيم إلى "دي إكس سي" في يونيو 2020 من "أكيومان"، حيث شغل منصب الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات وعمل سابقاً في "أكسنتور" و"هانيويل". وانضمّ ديفيد سويفت إلى "دي إكس سي" في نوفمبر 2019 آتياً من شركة "أكولايد"، حيث شغل منصب الرئيس التنفيذي لشؤون الخدمات، وعمل في السابق لدى "إيون هيويت" و"أكسنتور".
  • سيتولى سيلان ناياجام قيادة الأعمال في منطقة آسيا المحيط الهادئ. يعمل سيلان لدى "دي إكس سي" منذ ستّة أعوام تولى خلالها قيادة منطقة أستراليا/ نيوزيلندا، وسيقوم حالياًمنطقة آسيا كوحدة أعمال واحدة.
  • سيتولى توم بيتيت وستيف توربي قيادة وحدة أعمال الشركة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. انضمّ توم إلى "دي إكس سي" في يونيو 2020 آتياً من "أكسنتور" حيث أمضى 25 عاماً، وشغل حديثاً منصب المدير الإداري الأوّل في وحدة أعمال الصحة والخدمات العامة لدى "أكسنتور". وانضمّ ستيف إلى "دي إكس سي" في نوفمبر 2019، وشغل سابقاً عدة مناصب إدارية عليا في مجال التأمين الاستراتيجي للمصادر والمشتريات في شركة "كيو بي إي إنشورانس" المحدودة وشركة "زوريخ إنشورانس".
  • ستتمّ إدارة قسم أعمال التحليلات والهندسة لدى "دي إكس سي"/ "لوكسوفت" كوحدة أعمال بقيادة دميتري لوشاينن، الذي كان سابقاً الرئيس التنفيذي لشركة "لوكسوفت". وسيتولى دميتري حالياً أعمال التحليلات والهندسة المشتركة لشركتي "دي إكس سي"/ و"لوكسوفت" التي شكّلت مجال نموّ لشركة "دي إكس سي".

 

مناصب إداريّة

تستمرّ "دي إكس سي" بتعزيز المناصب القيادية وعمليّات المناصب المؤسسية التي تدعم الأعمال من خلال التعيينات التالية:

 

  • ستتولى شاري وينكر، قيادة قسم أعمال التسويق والاتصالات، وستركز على إعادة بناء العلامة خارجياً وداخلياً انطلاقاً من منصبها كالرئيسة التنفيذية لشؤون التسويق والاتصالات. انضمّت شاري إلى "دي إكس سي" في أبريل 2020 بعجما عملت طوال 24 عاماً في شركة "أكسنتور"،  وتولت في الفترة الماضية قيادة شؤون التسويق والاتصالات في شركة "أكسنتور تكنولوجي".
  • سيواصل المخضرم بيل ديكيلمان، المستشار العام وأمين السرّ لمدة 12 عام في "دي إكس سي"، قيادة القسم القانوني. وسينقل بيل مسؤولياته منصبه كأمين للسر إلى زافار حسن، رئيس قسم الشؤون المؤسسية القانونية، وقد انضمّ إلى "دي إكس سي" منذ ثلاثة أعوام.

 

وقال سالفينو في هذا السياق: "أنا سعيد للغاية بالفريق التنفيذي الذي تمكنّا من تشكيله للوصول إلى ’دي إكس سي الجديدة‘. قمنا بجذب مجموعة من المواهب الاستثنائية في القطاع، وتمكنا، من خلال ضمّ هذه المجموعة إلى قادتنا الحاليين، من إنشاء فريق قيادة تنفيذية يتمتّع بسجل قويّ في مجال تلبية متطلبات العملاء والأشخاص. وأنا أتطلّع إلى العمل شخصيّاً مع هذا الفريق لاستكمال تنفيذ مسيرة التحول التي باشرنا بها."

لمحة عن "دي إكس سي تكنولوجي"

تقوم "دي إكس سي تكنولوجي" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: DXC) بمساعدة الشركات العالميّة على تشغيل أنظمتها وعمليّاتها الخاصة بالمهام الحرجة، إلى جانب تحديث تكنولوجيا المعلومات وتحسين البنى الهندسية للبيانات وضمان الأمن وقابليّة التوسّع في السحابات العامة والخاصّة والهجينة. وبفضل خبرة الشركة التي تمتد على عدة عقود في مجال تحفيز الابتكار، تثق أكبر الشركات في العالم بشركة "دي إكس سي" من أجل نشر حزمة التقنيات المؤسّسية خاصتنا من أجل توفير مستويات جديدة من الأداء والتنافسيّة وتجارب العملاء. يمكنكم الاطّلاع على المزيد من المعلومات حول قصّة "دي إكس سي" وتركيزنا على الأفراد والعملاء والتنفيذ التشغيلي عبر الرابط الإلكتروني التالي: www.dxc.technology.

البيانات التطلعية

تشكل جميع البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي والتي لا تتعلق بشكل مباشر وحصري بالحقائق التاريخية "بيانات تطلعية". في الواقع، تمثل هذه البيانات نوايا "دي إكس سي" وخططها وتوقعاتها ومعتقداتها، كما وتخضع للمخاطر والشكوك وعوامل أخرى، كثير منها خارج سيطرة "دي إكس سي". قد تتسبب عوامل عدة في اختلاف النتائج الفعلية بشكل جوهري عن تلك البيانات التطلعية في ما يتعلق بالصفقة المعلنة أعلاه، بما فيها المخاطر المتعلقة باستكمال الصفقة في الوقت المتوقّع بما في ذلك الحصول على الموافقات التنظيميّة وموافقات الطرف الثالث؛ والظروف في الأسواق الائتمانية؛ والمعالجة الضريبيّة المتوقعة للصفقة المقترحة؛ والالتزامات غير المتوقعة؛ وفقدان الإيرادات؛ والتأثير المحتمل للإعلان أو اكتمال الصفقة المقترحة حول العلاقات مع الأطراف الثالثة بما في ذلك العملاء والموظفين والمنافسين؛ والتأخير أو تعطل الأعمال بسبب الصعوبات في فصل المؤسسات الخاضعة للتصفية من أعمال "دي إكس سي" المتبقية. للاطلاع على توصيف خطي لعوامل المخاطر التي قد تتسبب باختلاف النتيجة الفعلية في أعمال "دي إكس سي" بشكل مادي عن هذه البيانات التطلعية، يُمكنكم مراجعة القسم تحت عنوان "عوامل الخطر" في تقرير "دي إكس سي" السنوي وفق نموذج "10 – كي" للسنة المالية المنتهية في 31 مارس 2020 وفق التعديل في التقارير اللاحقة المودعة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصة، وتقرير الشركة الفصلي وفق نموذج "10 – كيو" للفترات الفصلية المنتهية في 30 يونيو 2020 والذي نحث القارئين على مراجعته بالتفصيل إذ يحتوي على معلومات مهمة حول المخاطر والشكوك وعوامل أخرى قد تؤدي إلى اختلاف النتاج الفعلية عن المخططات والتوقعات ومسائل أخرى يتمّ وصفها في هذا البيان الصحافي. ولا يُمكن تقديم أيّة ضمانة لإمكانيّة أو حتميّة تحقيق أيّ هدف أو مخطّط في هذه البيانات التطلعيّة، ونحث القارئين على عدم الاعتماد على هذه البيانات التي تعتبر صالحة فقط في تاريخ صدورها. وتنفي "دي إكس سي" أي نية أو التزام لتحديث هذه البيانات التطلعية سواء أكانت نتيجة لحدث لاحق أو غير ذلك، باستثناء ما يقتضيه القانون.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20200924005584/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق