التخطي إلى المحتوى
فوز الرئيس السيسي لولاية ثانية رئيسا لمصر بنسبة 97 بالمئة من الأصوات الصحيحة
الرئيس السيسي

كتب : ليالي أحمد

أعلنت اللجنة العليا للإنتخابات منذ قليل خلال ” مؤتمر صحفي ” عبر قناة CBC Extra News عن فوز الرئيس السيسي بولاية ثانية رئيسا لمصر بنسبة 97 % من الأصوات الصحيحة ، بحسب ما قد تم إعلانية اليوم الأثنين الموافق 2 من أبريل 2018 عبر شاشة التلفزيون المصري ووكالات الأنباء والأخبار الرسمية التي قد أذيعت البيان.

أكد رئيس الهيئة ” لاشين إبراهيم ” أن عدد من قاموا بالإدلاء بأصواتهم خلال الإنتخابات الرئاسية داخل وخارج جمهورية مصر العربية قد بلغ عددهم 24 مليون ، و 254 ألف ، 152 ناخباً ، بنسبة مشاركة إجمالية 41 % ، كما أكد أن نسبة الأصوات الصحيحة التي قد بلغت 92.7 % من إجمالي الأصوات.

وقال إبراهيم أن الأنتخابات المصرية كانت ” ملحمة في حب مصر ”

وأكد أن وقوف المصريين صفوفاً بجانب رئيسهم وأمام لجان الإقتراع داخل وخارج مصر من أدلوا بأصواتهم  شىء مشرف لجمهورية مصر العربية ، وقد بلغ عدد الأصوات 21 مليون و 835 ألف و 387 صوت .

كما بلغ عدد الأصوات الغير معترف به مليون و 762 ألف صوت نسبتها 7.27 % من جملة الأصوات التي قد تم حصدها السيسي ضد موسي مصطفي موسي الخصم  ، وقال موسي في مداخلة تليفونية مساء يوم الأرباع آخر أيام الإقتراع أكد أنه مؤيد للحكومة عبر فضائية صدي البلد من خلال برنامج أحمد موسي ، وأكد أنه كان يتمني أن يصل لنحو 10 % معتبر أنها تقديرات للنتيجة تدل على شعبيته ، وأن السيسي له شعبية كبيرة.

كما بلغت قاعدة بيانات الناخبين المسجلين في مصر 59 مليون ناخب موزعين على 13 ألف و 687 لجنة إقتراع على مستوي الجمهورية بحسب ما ورد من الهيئة العليا للإنتخابات .

بدأ الإقبال والمشاركين في الإنتخابات متواضع فى الأيام الثلاثة بشكل عام ، وبحسب ما لاحظ مراسلو فرانس برس في بعض مراكز الإقتراع فى القاهرة والدلتا ، إلا أنه قد تزايد فى الساعات الأخيرة من التصويت ، وحرص على أهمية المشاركة والإقبال أصدرت الهيئة بيانا ً يفيد بتطبيق الغرامة 500 جنيه علي كل من يقوم بالتخلف عن الإدلاء بصوته فى الإنتخابات بدون عذر.

وكان من المفترض أن تغلق مراكز الإقتراع أبوابها الساعة 9 مساءً إلا أن الهيئة الوطنية للإنتخابات مدت التصويت حتي العاشرة مساءً نظراً لإقبال الناخبين وفق ما أفاد المتحدث بإسمها محمود الشريف.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *